دليل التلفزيون العربي يختار أفضل 15 مسلسلاً كوميدياً لموسم 2015/16

من مزايا العصر البلاتينيّ للتلفزيون الذي نعيشه حالياً، أو عصر ”الكثبر من التلفزيون“، هو أن كل المشاركين في السباق يبحثون عن التميز عبر توفير ذلك النوع من المسلسلات الذي لا يوجد عند المنافسين، ونتيجة لذلك شهدنا الكثير من المسلسلات الدرامية الجيدة لكن مختلفة (مع التأكيد على كونها جيدة وليس رائعة)، لكن الكوميديا هي التي حصلت على الجزء الأكبر من التغيير.

إذا نظرنا لما قبل العصر البلاتينيّ للتلفزيون، فإن أول ما يتبادر للذهن عند الحديث عن الكوميديا هو مسلسلات السيتكوم (كوميديا الموقف) المنتشرة على الشبكات، مع القليل من كوميديات الكيبل التي تحاول تقديم شيء مختلف. لكن الآن أصبح الجميع يحاول تقديم مسلسلات مقاربة لكوميديا الكيبل، أي ليس مجرد شخصيات تطرح نكتاً وإنما قصص متكاملة تجعل المشاهدين يستثمرون مشاعرهم في هذه القصص وهذه الشخصيات، عبر مزج هذه الكوميديا بالدراما لإعطاء الشخصيات واقعية تجعلهم أكثر من مجرد بوق للنكات.

هذا لا يعني أن كل الإنتاجات من هذا النوع جيدة، لكن يعني أن هناك سعيّ جاد حالياً لإعادة تعريف ما يعنيه ”مسلسل كوميدي“، بعد أن كان يعني فقط ”شيئاً يضحكك“ أصبح الآن يعني أيضاً ”شيئاً يجعلك تفكر“. المسلسلات الكوميدية أصبحت الآن تستطيع مثل المسلسلات الدرامية التعامل مع مواضيع حساسة وقول شيء مهم حولها، ويبقى هناك مجال في نفس الوقت لقليل من الضحك. فبينما يجعلك مسلسل دراميّ حزيناً حول مرض عقليّ لشخصية ما، المسلسل الكوميديّ يجعلك تحزن وتضحك للأمر في نفس الوقت، وهذا يعني مساحة أكثر لاستكشاف هذه المواضيع دون الخوف من تنفير المشاهدين منها. ويمكن القول أن هذا أفضل تسخير للكوميديا.

مع ذلك، لا يمكن اعتبار هذه المسلسلات بديلاً للكوميديا التقليدية، لأنه وبصراحة لا أحد يريد أن يتعامل مع الموضيع الجادة على الدوام، أحياناً تريد شخصيات غبية في مواقف غبية وتفعل أشياء غبية، وفي قائمتنا لهذا الموسم توجد مسلسلات من النوعين.

القائمة ستبدأ مع…

15- SNL

SNLرغم ان سنواته الذهبية ولّت منذ عقود من الزمن، إلا أن ساترداي نايت لايف لا يزال يعتبر معلمة دائمة في مجال الكوميديا بتعليقاته اللحظية على أخر المستجدات وتقديمه لنجوم كوميديين وموسيقيين بشكل مستمر. ورغم أن معظم تعليقاته تلك لا تصيب هدفها في معظم الأحيان إلا أن البرنامج لا يزال يفاجئنا بتقديم لحظات ذهبية لا مثيل لها.

مثال: لاري ديفيد الذي انضم لهذا الموسم كضيف شرف مقيم بتقمصه لدور بيرني ساندرز في اطار تغطية البرنامج المعتادة للحملة الانتخابية، لاري قدم أفضل تقمص ممكن لشخصية ساندرز لدرجة انه يصعب عليّ الآن رؤية ساندرز بدون تخيل لاري وهو يقول ”I don’t have a SuperPAC, I don’t even have a backpack”. الحقيقة ان لاري يستحق الإيمي عن أداءه ذاك، بجانب كيت مكينون التي تعتبر النقطة المضيئة الوحيدة في الجيل الحالي من البرنامج، ليس فقط في طريقة تقمصها لشخصية هيلاري كلينتون (المضحكة جدا، أكثر من هيلاري الحقيقية على الأقل) بل في كل الشخصيات التي تلعبها والتي تجعل زملائها في الطاقم يعحزو عن كتم ضحكاتهم.

من النقاط المضيئة في هذا الموسم كذلك كان عودة ترايسي مورغان للكوميديا بعد حادثته المؤلمة والتي من الواضح انها خلفت أثرا فيه، لكنه ادى مهامه كضيف بشكل رائع وقدم حلقة ممتازة.

14- Adam Ruins Everything

Adam Ruins Everythingأحد أبرز الوجوه هذا العام في الكوميديا هو Adam Conover، شخص بدأ حياته الفنية في 2012 مع CollegeHumor حتى استطاع الحصول على برنامجه الخاص هنا، آدم في الواقع يأتي من عائلة علمية وفي الواقع والده يظهر في المسلسل أيضاً في أحد الحلقات كأحد الضيوف، معرفة آدم واطلاعه ورغبته بتصحيح العديد من الأخطاء الشائعة في عالمنا الحالي قادته لفكرة هذا المسلسل التي نعتبرها من أفضل الأفكار الكوميدية في السنوات الماضية، في كل حلقة يتناول آدم شيء ما ويخربه عليك كما تعرفه ويبدأ بتغذيتك بمعلومات كاملة معززة بمصادر تظهر على الشاشة وضيوف من المتخصصين، آدم مع ذلك قدم جزء معين من قصة حب معينة لرسم خط تواصل مع حلقات المسلسل جعل هذا المسلسل مختلف للغاية، الفكرة الأصلية والنكت المضحكة حقاً وكذلك طريقة مميزة للتعرف على معلومات وتصحيح أخطاء شائعة أعتقد أنَّ هذه التركيبة صعب جداً أن نراها في التلفاز وآدم استطاع تقديمها.

13- Mozart in the Jungle

Mozart In The Jungleاذا كنت تحب الموسيقى الكلاسيكية و الكوميديا فإن مسلسل أمازون الفائز بالغولدن غلوب هو خيار مثالي لك، لكن إذا كنت تظن أن معزوفات باخ وبتهوفن هي للعواجيز فربما لن يروق لك.

وقد يكون وصف هذا المسلسل بالكوميدي ناقصا قليلاً، فبقصته التي تتبع مسار عازفة أوبو في مسعاها للانضمام للأوركسترا التي تتضمن عدة اعضاء لكل واحد منهم مشاكله الخاصة فهو تقنيا دراما، لكنها دراما خفيفة تتخللها الكثير من المواقف المضحكة. هو كوميدراما بدل دراميدي، وأنا اعلم كامل العلم أن هذا يبدو غبيا.

هذا الموسم قدم عدة قصص مميزة لعل افضلها هو سفر الاوركسترا الى مسقط رأس رودريغو، إلا انني اتمنى أن يكف المسلسل على محاولة ارغامنا على علاقة بين هايلي و رودريغو، التي إن حصلت ستكون احد اضعف حركات المسلسل كتابيا.

12- It’s Always Sunny in Philadelphia

It's always sunny in philadelphia IASIPبعد غياب قارب السنة، عاد فيلادلفيا إلى الشاشات بقصص جديدة لشخصياته التي لم تتغير منذ افتتاحيته على الأرجح، الأمر الذي قد يبدو شيئاً سيئاً في أي مسلسل أخر إلا أنه يصب في صالح هذا المسلسل بشكل غريب. وأتخيل أن أي شخص يجرب أن يقفز لهذا المسلسل من موسمه هذا دون مشاهدة حلقاته السابقة سيجد صعوبة في فهم أي شيء فيه، فمثلاً عندما يصرخ تشارلي على دي في افتتاحية هذا الموسم قائلاً ”ليس لديك شرف أيتها الساقطة!“ فإن أي معجب بالمسلسل سيضحك عليها من قلبه، بينما قد يجد الغريب نفسه متفاجئاً من هذا الكره الغير مبرر.

أداء أدوار هذه الشخصيات في هذه المواقف الغريبة (والتي تزداد غرابة موسماً بعد موسم) يتطلب مهارة من نوع خاص جداً، وبعد عشرة مواسم من المغامرات الغريبة لا عجب أن الممثلين أصبحوا يعرفون هذه الشخصيات عن ظهر قلب بالشكل الذي يمكن من جعل عبارات الكره الغير مبرر تلك مقبولة بل ومضحكة حتى.

ستظل فيلادلفيا مشمسة لموسمين أخرين، ونحن مسرورون بهذا الأمر كثيراً.

11- Catastrophe

Catastropheفكرة المسلسل بحد ذاتها كشخصين من دولتين مختلفتين يجمعهما بعض من الجنس ثم يقرران تغيير حياتهما وبدء عائلة، الفكرة بحد ذاتها ”كارثة“ كما يشير عنوان المسلسل فما بالك باستمرار القصة في الموسم الثاني منه وتواجد المزيد من الأطفال والمزيد من الأحداث، ميزة هذا المسلسل تكمن في الكيمياء الرائعة بين البطلين وفي الاحداث التي يتم اختزالها بدون أي تمطيط في 6 حلقات وهذه من الأشياء التي تعجبني للغاية في المحتوى البريطاني.

هذا المسلسل بالذات يقدم العلاقات وأنها تستطيع النجاح في الكيمياء فقط بين الشخصين، ربما لا ترى الحب والمعاناة التي نراها دائماً في القصص الرومانسية ولكن لهذا المسلسل رومانسيته الخاصة به، هذا الاختلاف مع تواجد حس الدعابة البريطاني المميز يجعل هذا المسلسل من أفضل الانتاجات الكوميدية بالتأكيد.

10- You, Me and The Apocalypse

You, Me and The Apocalypseبعد موسم واحد من Last Man on Earth بدت فكرة مسلسل كوميديّ حول نهاية العام مبتذلة للغاية بالنسبة لي عندما أعلنت عنه NBC، لكن تغيّر رأيي عندما ادركت انه انتاج من سكاي البريطانية بموسم واحد، وأنه ليس مسلسلاً كوميدياً بالمعنى التقليديّ.

هناك القليل من الدراما فيه، بداية بقصته الرئيسية التي تتمحور حول جايمي، عامل بنك في بلدة صغيرة بانجلترا، ورحلته نحو إيجاد زوجته، لايلا، التي اختفت منذ 7 سنوات، وأمه الحقيقية. خلال هذه الرحلة يكتشف عدة أشياء من بينها أن له أخاً توأم يدعى أرييل، وأنه لا يشبه في أي شيء سوى في المظهر.

الشخصيات الأخرى في هذا المسلسل لا تقل قصصها غرابة، مثل روندا الأمريكية التي تكتشف أن دخول السجن بدلاً عن إبنها ليس بالسهولة التي قد تتخيلها، وأن المرء يمكن أن يجد الخير في أقل مكان يتوقعه، مثل امرأة عنصرية تدعى ليان، أو القس جود الذي يعمل في الفاتيكان برفقة الأخت سيلين لردع كل من يدعي أنه المسيح الدجال عبر العالم.

كيف سيجتمع كل هؤلاء الأشخاص من حول العالم في هذه القصة؟ شاهد لتعرف.

9- Girls

Girls-Season-5-Trailer-HBOلم يتواجد المسلسل في موسمه الماضي في قائمتنا لكن هذا لا ينكر جودته، هذا العام لا شك أنَّ المسلسل قدم موسماً أفضل من سابقيه مع تغييرات كثيرة طرأت على الشخصيات، لينا دانم مع كامل اختلافنا مع شخصيتها في الواقع إلا أنَّها ككاتبة نراها تمثل صوت شاب مختلف للغاية وواقعي جداً، ينظر للعلاقات بشكل مختلف عما اعتدنا عليه، ليس بالضرورة علاقات الحب والزواج بل حتى علاقات العائلة والأصدقاء، في هذا المسلسل الأمر يتعلق بالعلاقات البشرية بشكل عام من وجهات نظر الشخصيات، تطور الشخصيات مع مرور الأحداث شيء يحسب للكتابة فالمسلسل حقاً يكتب كوميديا سوداء ممتازة جداً.

الجيد أيضاً أنَّ هذا الموسم كان بنائي من أجل موسم سادس أخير في حياة المسلسل، وهذا شيء جيد جداً لمسيرة المسلسل وللكاتبة فـ6 مواسم لهذا المسلسل رقم جيد جداً، المسلسل بالفعل قدم فصول قصته بشكل جيد وتابعنا أحداث فترات مختلفة من حياة الشباب في نيويورك والآن الوقت قد حان لانهاء المسلسل، كلنا ثقة في لينا لتقديم موسم ختامي يليق بهذا المسلسل الذي نعلم أنَّ هنالك العديد قد لا يتفقون معنا بشأنه ولكنه حقاً من أبرز انتاجات الكوميديا السوداء في تاريخ التلفاز الأمريكي.

8- Review

Review-01تحدثنا قبل بضعة أشهر عن Review في الموقع وكيف أنه يقدم شيء مميز للغاية ولا مثيل له على التلفاز حالياً. الموسم الثاني استمر في تقديم نفس الأشياء المعهودة والتي يتقنها المسلسل: تقييم مختلف تجارب الحياة بكوميديا ممزوجة بالكثير من التراجيديا، لكنه أضاف فوقها طبقة أخرى وهي ربط القصة بدون إدراك منا لتصل إلى نهاية غير متوقعة.

الأحداث تأخذ دائماً منعطفاً تصاعدياً في المسلسل، في كل حلقة يجد فورست ماكنيل نفسه في مكان لا يتمنى أن يكون فيه أي منا، مُسيّراً بطلبات جمهور لا يرحم، وبدل أن تأخذ المسار الذي قد تتوقعه لتصبح كوميديا إحراج، يتحول الموضوع كله إلى كوميديا مأساه، اي مسلية لكنها تثير فيك بعض الحزن، ومع هذا التصاعد فإن الطبيعيّ أن هذه الأمور ستتراكم لتنتج عنها نهاية مأساوية أكثر من ذي قبل.

المأساة الحقيقية هي أن الموسم القادم سيكون قصيراً وختامياً، لكن ربما هذا قرار للأفضل، لأن هذا النوع من المسلسلات ليس ما تتمنى أن يستمر للأبد.

7- Rick & Morty

Rick & Mortyربما وصلنا متأخرين قليلاً لحفل ريك أند مورتي، لكن أن تصل متأخراً خير من أن لا تصل أبداً لهذا الأنيميشن الكوميديّ الذي يدور حول مغامرات عجوز سكيرّ عبقريّ وأبن اخته الذي يشاركه مرغماً في مغامراته تلك.

R&M هو مزيج مابين الكوميديا السوداء والخيال العلميّ، يشبه قليلاً Futurama لكن فقط إلى حد ما، فكاهة R&M أكثر سوداوية وهو خلاق أكثر في نوعية القصص التي يُدخل شخصياته فيها. بجانب ريك ومورتي توجد شخصيات أخرى، سمر الغيورة من العلاقة الوطيدة بين مورتي وريك، الأم بِث الطبيبة الناجحة المتزوجة من رجل فاشل وجيري… الرجل الفاشل. كل هذه تبدو شخصيات تقليدية وربما معاد تدويرها، إلا أن المسلسل يجد دوماً مواقف جديدة ومبتكرة ليدخلهم فيها، مما ينتج عنه مسلسل فريد من نوعه.

على ذكر الوصول للحفلة، الموسم الثاني يفتتح بعد 6 شهور من الحفلة التي حدثت في نهاية الموسم الاول وجعلت ريك يقوم بشيء ذو تبعات قوية نرى مقدار قوتها في افتتاحية هذا الموسم. بداية من هذه الحلقة بدأ المسلسل في استغلال شخصياته الجانبية بشكل أفضل وأذكى وأكثر سوداوية حتى وهو ما ساهم في صنع موسم ممتاز من Rick and Morty ويجعلنا نتطلع للمواسم القادمة من المسلسل.

6- Master of None

Master Of Noneهذا ثاني مسلسل كوميدي تنتجه Netflix نراه يستحق المديح حقاً، المسلسل الآخر ستجدونه في المراكز التالية، عزيز أنصاري أثار اعجابنا بهذا المسلسل لأنه قرر أن يلقي النظر على مواضيع مختلفة من الحياة، الأهل، الهنود في التلفاز، العلاقات كل هذا في قالب أحداث وشخصيات وهذا شيء ممتاز للغاية لكل حلقة كان هنالك مغزى ومحتوى معين وهذا المحتوى يتم التعبير عنه عن طريق الأحداث والشخصيات، فنحن نفعل الاثنين نتابع حياة الشخصيات الرئيسية التي تحاول أن تصنع لنفسها مكان في عملها وما إلى ذلك وبنفس الوقت نرى وجهة نظر الكاتب في أمور معينة يريد القاء الضوء عليها، حلقة الأشخاص كبار السن وحلقة الأباء كانت من الحلقات التي تجعلك ترى أنَّ هذا المسلسل يحاول أن يكون لديه مغزى معين وهدف وليس مجرد كوميديا للاضحاك فقط، نعم الضحكة والابتسامة هي هدف لأي كوميدي ولكن كذلك ايصال فكرة معينة بقالب كوميدي شيء لا يجيده الكثيرون وعزيز استطاع فعل ذلك بامتياز في مسلسله.

5- Casual


casualنحن متأكدون أنّكَ لم تتوقع تواجد هذا المسلسل وفي مثل هذا المركز، ربما لم تسمع باسمه من قبل، حسناً دعنا نعرفك على Casual مسلسل من Hulu قدم نفسه بامتياز في موسم أول نراه برأينا من أفضل الانتاجات الكوميدية لهذا العام، فكرة هذا المسلسل بسيطة شاب في الثلاثينات وأخته المطلقة وابنتها يعيشون سوياً، هو يبحث عن الحب والأخت تحاول أن تلم شتاتها والبنت تحاول التعافي من الطلاق وعيش حياة طبيعية، ولكن لا شيء طبيعي في هذا المسلسل، هذا المسلسل بشكل او بآخر هو مسلسل حول العائلة جعلنا نتسائل عندما شاهدناه مالذي تعرض له الكاتب ليستطيع تقديم كل هذا المحتوى من المشاعر المختلطة عن العائلة، لا يمكن صراحةً تصديق أنَّ مثل هذه الواقعية في الطرح هي شيء كتابي فقط خاصةً وأنَّ الكاتب ليس لديه تجارب كثيرة لذا يمكن القول أنَّ هنالك الكثير مقتبس من أشياء واقعية وبالرغم من مدى كئابة ما تبدو عليه هذه الكلمات إلا انَّ المسلسل قدم نفسه كمسلسل كوميدي ناجح، كوميديا حول العلاقات والعائلة، مضحكة، ذكية، لا تستجدي ضحكتك بمواقف تافهة ومكررة، بين سخرية القدر وبين طريقة تفكير البشر المعقدة يبني هذا المسلسل لنفسه بيت مختلف عن البيوت الكوميدية المنتشرة حالياً.

4- Unbreakable Kimmy Schmidt

تواجد تينا فاي لوحده يجعل هذا المسلسل تلقائياً جيد، برأينا هي من أفضل كُتاب الكوميديا في تاريخ الصناعة الأمريكية، تينا فاي تواجدها في غرفة الكتابة يضمن لنا محتوى كوميدي من طراز رفيع للغاية ومع كيمي شميت تواصل تقديم هذا المحتوى بامتياز، في الموسم الثاني نواصل رؤية حياة كيمي وتطورها بشكل يذكرنا بـ30 روك ومسايرة أحداث شخصية ”ليز“ هناك، حياة كيمي تستمر بين محاولاتها في عيش حياة طبيعية بعد سنوات الضياع وبين كذلك مسؤولياتها التي تزيد، من جهة آخرى كان لدينا تطور حياة الشخصيات المساندة ولطالما كانت هذه أحد أبرز نقاط القوة لدى تينا فاي، دائماً لدى الطاقم الثانوي قصص ليسردها وتطور شخصياتهم يجعل المسلسل دائماً مليء بالحياة.

في هذا الموسم أيضاً عدنا لشيء من ماضي كيمي وحياتها الشخصية خاصةً مع أمها في الحلقة الأخيرة، كان من الجيد أن نرى جوانب آخرى لشخصية كيمي والرائع أنَّ كل هذا تم في قالب كوميديا موقف ممتازة.

3- Silicon Valley

Silicon Valleyكان من الواضح أننا لا يمكننا اخفاء اعجابنا بهذا المسلسل طوال السنوات الماضية فقد ضمن تواجده طوال فترة عرضه في قوائمنا، عالم التقنية في شكل كوميدي هو شيء مثير للاهتمام، ذكي وغريب وبنفس الوقت تم انجازه بشكل جيد، حتى لو لم تكن متابع لعالم التقنية وتطوراته يستطيع هذا المسلسل تقديمك لذلك العالم بشكل ممتاز وبقالب كوميدي مبهج، شخصيات هذا المسلسل هي من أبرز ما تميزه، لدينا أنواع كثيرة من الشخصيات في المسلسل وكلها تقدم نفسها بشكل كوميدي ممتاز، بين شخصية جاريد مثلاً وجمله وأفكاره المختلفة وبين شخصية ايرليك الحشاشة والمشاكل الدائمة بين غيلفويل ودانيش التي تعطي للمسلسل طابع مميز للغاية، تجعله من أبرز الأعمال الكوميدية بالتأكيد خاصةً مع التطور الواضح والنضج في محاور الكتابة هذا الموسم والابتعاد قليلاً عن ”كوميديا المصائب“ المسلسل صنع لنفسه خط ممتاز يستطيع أن يمشي فيه.

2- You’re The Wort

You're The Worstلعله أبرز مثال على التوجه الحاليّ الجديد للمسلسلات الكوميدية، هذا المسلسل الذي هو كوميديا رومنسية ليست كوميديا رومنسية حقاً، كيف ذلك؟ مثل شخصيتيه الرئيسيتين اللتان ترفضان كل تلك المفاهيم المسبقة حول العلاقات، يرفض هذا المسلسل كل تلك المفاهيم المسبقة حول قصص الكوميديا الرومنسية ويحاول قدر الإمكان الإبتعاد عنها.

وهو أمر جميل ومنعش، وكان موجوداً في الموسم الاول، لكن طبعاً ما جعل موسم You’re The Worst الثاني ينال اهتمام الجميع هو تعامله المذهل مع موضوع الاكتئاب بطريقة كوميدية عبر شخصية غريتشن وحبيبها جيمي الذي ليس، ظاهرياً على الأقل، الشخص الذي قد تعول عليه في مثل هذه الحالات.

ما يستحق الإشادة طبعاً هو أن المسلسل يتحدى نفسه في تقديم شيء جديد ولا يكتفي فقط بالمضي قدما في مناطق راحته، فبينما كان يمكن أن يستمر المسلسل بسرد 10 حلقات حول خرجات Sunday Funday التي تقوم بها شخصياته ويُضحك جمهوره بدون أن يغامر بأن يفقدهم عبر التكلم عن شيء صعب التكلم عنه كالاكتئاب، المسلسل قرر تجربة شيء جديد ومن خلال ذلك أعطى لمشاهديه شيئاً لا يمكنهم أن يجدوه في مكان أخر وهذا ما يجب أن يفعله أي مسلسل يحترم نفسه ويسعى لتقديم أفضل ما لديه.

1- Veep

Veep Season 5جيري ساينفيلد جلس في برنامجه مع جوليا لوي-درايفس وقال أنَّها جيمس بوند الكوميديا لأنّها تستطيع أن تأخذ المحتوى المكتوب وتحوله لسلاح خطير للغاية ورغم أنَّ هذه الجملة بحد ذاتها مضحكة شيئاً ما، إلا أنّها واقعية إلى حد كبير إن كان هنالك في الكوميديا جيمس بوند فلا شك أنّها جوليا، نحن نتحدث عن أرقام خيالية من الترشيحات والجوائز، نتحدث عن 4 جوائز أيمي في فئة أفضل ممثلة رئيسية في الكوميديا والخامسة ربما على بعد بضعة أمتار فقط عن هذا المسلسل وبرأينا لا نرى ممثلة تستحقها غيرها، بعيداً عن اعجابنا الكبير بالسيدة جوليا، اعجابنا بهذا المسلسل يحتم علينا أن نقول أنَّ الكتابة فيه مختلفة للغاية، ذكية جداً ومضحكة جداً وبنفس الوقت ناضجة وتتطور، مع مرور الأحداث البعض شعر بالملل خاصةً مع النصف الأول للموسم الثالث بالذات مع تحول المسلسل لشيء شبيه بالنمطية مع مشكلة تحدث في بداية الحلقة ويتم حلها في النهاية ولكن الأمور لم تعد كذلك أبداً في الموسمين الرابع والخامس.
في الموسم الخامس المسلسل قدم لنا وجوه مختلفة للبيت الأبيض، الشخصيات تطورت للغاية والصراع الرئاسي أصبح مختلف للغاية، أحد أبرز الأمور التي نراها مميزة بهذا المسلسل هذا الموسم هو لعبه على سيناريوات شبه مستحيلة الحدوث من أجل جلب الضحكة والنكتة بأفضل شكل ممكن، وهذا نجح للغاية طوال عرض هذا الموسم.

الموسم القادم نعم الحياة ستكون مختلفة والمبتكر أكد أنَّنا لن نرى سيلينا في البيت الأبيض على الأقل في بداية الموسم وسنلقي نظرة على حياة ما بعد السياسة وما بعد الكرسي وهي أمرٌ مليء بالاحتمالات والتغيرات وربما سيجعلنا أمام مواسم آخرى مختلفة إذا لم يقرر الكتاب انهاء المسلسل، إذا استطاع المسلسل رسم خطوط قصته بشكل جيد نتمنى أن لا ينتهي قريباً فهو حقاً أفضل عمل كوميدي في هذا الموسم التلفزي.

خاص: Full Frontal with Samantha Bee

كان عرش الكوميديا الاخبارية مفتوحا للجميع بعد اعتزال جون ستيوارت وستيفن كولبير من برنامجيهما الرائعين. وبدا وكأن جون أوليفر انفرد بذلك العرش لوحده لوهلة بعد فشل بديليّ ستيوارت وكولبير بشكل ذريع في خلق اي محتوى يشيد به،بالرغم انه يمكن اعتبار ما قدمه لاري ويلمور وتريفور جيدا او لابأس به الا اننا كنا متعودين على ماهو اكثر من ذلك من سلفيهما.

جون أوليفر ممتاز، إلا أن حلقة واحدة بالاسبوع لا تكفي لسد كل ذلك الفراغ في داخلنا، ويمكن القول أن لا أحد توقع أن امرأة هي من ستسد الفراغ بالنظر إلى أن هذا المجال ظل لسنوات حكراً على الرجال القوقازيين. حملت سامنثا بي الشعلة من الديلي شو لتضرم النار في دونالد ترامب والجميع في برنامجها Full Frontal الذي يقدم ماكان ستيوارت وكولبير يقدمانه: تعليق ساخر على الساحة السياسية والاجتماعية الأمريكية والعالمية… على طريقة سامنثا بي الخاصة.
لن أكون متفاجئا لو فازت سامنثا بالإيمي هذه السنة امام أوليفر والبقية، لأنها تستحقه بقدر أي منهم.

tvg6

سواء كنت من محبي الدراميدي أو الكوميدراما أو الكوميديا التقليدية، لا شك أن هذا كان موسماً جيداً، ليس فقط بالأسماء التي ذكرناها وإنما حتى بأسماء أخرى تعذر ذكرها في هذه القائمة مثل Carmichael Show الذي قدم أذكى طرح لحد الساعة حول قضية كوسبي، و Black-ish الذي يعيد تعريف ما تعنيه ”كوميديا السود“ على الشبكات، و Crazy Ex-Girlfriend الذي يحاول تقديم شيء مختلف بدمج الموسيقى بالكوميديا، والفائز بالبافتا Peter Kay’s Car Share الذي كانت جودته غير متوقعة بتاتا…. والقائمة تطول وتطول وتطول مع ذلك التوجه الجديد لصنف كوميدي آخر هو الكوميديا الدرامية (أو الكوميدراما، نعم، نحن مصرون على جعل هذا كلمة حقيقية) هو أن مسلسلات الشبكات التي ذكرناها منذ قليل أصبحت تنتهج هذا النهج في تقديمها لحلقات تحاول بشكل واضح التعامل مع قصص أكبر مما تسمح به مساحة الشبكات المقيدة بقوانين كثيرة حول ما يمكن أن تقوله وما يمكن أن تعرضه، وتتعامل مع هذه القصص بشكل ذكي مراوغة لتلك القوانين دون كسرها، وهي محاولات تستحق الإشادة في مقدار طموحها لكنها تضل بعيدة قليلاً عن المسلسلات الأخرى من هذا النوع والتي لديها أريحية أكثر في طرح مواضيعها بالطريقة التي تريدها والطريقة التي تنبغي.

الأكيد هو أن الكوميديا على التلفاز تطورت بشكل كبير في السنوات الاخيرة، وما دامت القنوات وخدمات العرض تبحث عن الجرأة في الطرح فإن هذا التطور سيستمر، وسنكون هنا السنة القادمة ان شاء الله لنقطف ثمار هذا التطور ونستمتع بأفضل ما يقدمه التلفزيون.

  • Fahad

    استغربت عدم وجود black-ish مع اللستة ؟!!

    • Hamsterdam101

      تم ذكره في الفقرة النهائية، المسلسل جيد لا نقاش حول ذلك ولكن نحن نرى أنّه مثله مثل مسلسلات آخرى يحصل على الاهتمام والدعم للأسباب الخاطئة، مجرد أنّه كوميديا حول احد الأقليات وبسبب النقاش الدائم في لجان الجوائز حول اعطاء الفرص للأقليات لذلك نجد مسلسلات وافلام يتم مدحها واعطاءها الدعم فقط من اجل ان يُقال عن لجان الجوائز أنّها منصفة وأنّها متنوعة، ذات الأمر يحدث مع المسلسلات التي تحتوي على مثليين جنسياً أو متخولين جنسياً او لاتنيين أو أي أقلية وفئات آخرى، نعم كل تلك المسلسلات جيدة ولكن تحصل على الاهتمام والتمجيد للأسباب الخاطئة، نحن هنا لا نهتم حقاً بذلك فبرأينا المهم هو المحتوى الفني بغض النظر عن مصدره شبكات، كيبل، اوروبي، منصات انترنت أقليات ليس أقليات لا يهمنا حقاً المهم بالنسبة لنا المحتوى الفني ورأينا فيه

      • Fahad

        شكرًا على المتابعة والرد ..

        اخي الكريم اعتقد من ناحية القيمة الفنية ممكن أن يسقط
        Master of none

        أراه دون المستوى وغير مضحك ويتكلم عن فئة الأقليات ..

        عموما تتباين الآراء وأحترم رأيكم الفني بكل تأكيد ..

        تحياتي

        • Hamsterdam101

          كما قلت هي تباين آراء، نعم مسلسل عزيز لم يكن بعيداً عن هذا الأمر واستغله بشكل ما وعبّر عنه ولكن ما رأيناه في هذا المسلسل هو محاولته لتقديم محتوى ”ذو معنى“ إن صح القول يعني كان هنالك حلقات عن العلاقات البشرية والأهل وما الى ذلك، موضوع انه مضحك او لا هذا نسبي طبعاً ما قد يضحكني لا يضحكك والعكس صحيح بس ككتابة صراحة المسلسل قدم بضعة حلقات جيدة من ضمنها حلقة الأباء والحلقة الأخيرة وكذلك الحلقة الثامنة مع التمثيل الجيد للطاقم نراه يستحق، في النهاية كما قلت كل الآراء تُحترم وفي العادة مثل هذه القوائم دائماً ما سيكون هنالك تباين بين البشر والمتابعين 🙂

  • moe

    استغرب عدم وجود broad city المسلسل مضحك للغاية و ممتاز يبدو انكم لم تشاهدوه